مليونا معتقل في العراق «الديمــوقراطي الآمن»

هذا الخبر أدناه مرعب على كل المقاييس.. والحديث بالأرقام
فإذا كان العراق يعتقل مليونين ويودع مليونين آخرين استقروا في سورية وثلاثة ملايين في العالم… ومليونين آخرين ماتوا منذ احتلال العراق حتى اليوم
هذا الكلام يشير إلى تسعة ملايين أصدقائي!
تسعة ملايين إنسان عراقي عربي مسلم في رقابنا أمام الله يوم الحشر
تسعة ملايين أسرة عراقية لا تختلف حالهم عن أحوال أهلنا في غزة فلسطين المحتلة
فإذا كان في العراق 26 مليون إنسان قبل الغزو وقد خسر 9 منهم حتى اليوم يعني أن العراق قد خسر ثلث سكانه وهذا الثلث هو من فئة الشباب المنتج العامل الذي ينتج دخل العراق… فكأن العراق قد خسر كل سكانه

مؤنس
استمر في القراءة