سؤال واحد


أليس غريباً أننا وطوال ألف عام لم نزل نبحث عمّن يجدّد الإسلام ويحيي علومه!؟ ماذا أصاب الإسلام منا منذ عشرة قرون ولمَ لم نزل نبحث عن أنبياء جدد يقيمونه فينا؟

مثلاً:

  • محمد الغزالي أتانا من مشهد الفارسية وتوفي سنة 1111 عن لقب حجّة الإسلام ويراه البعض مجدّد علوم الدين الإسلامي في القرن الثاني عشر
  • محمد بن عربي أتانا من مرسية الأندلسية وتوفي سنة 1240 عن لقب الشيخ الأكبر ويراه البعض محيي الدين في القرن الثالث عشر
  • أحمد النميري بن تيمية أتانا من حرّان الجزرية وتوفي سنة 1328 عن لقب شيخ الإسلام ويراه البعض كأحد مجدّدي الإسلام في القرن الرابع عشر

والقائمة تطول لو سردتها كلها، وكلهم نراهم مجددين يحيون الإسلام، أفهل مات؟

لمَ لم نزل تائهين عن الإسلام نبحث عن أدلاء ومرشدين؟

اترك تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s