ثماني سنوات على مدوّنة سوريا


في مثل هذا اليوم منذ ثماني سنوات 18 تموز 2006 أنشأت ولأول مرة مدونة سوريا SyriaBlog.net

ثماني سنوات من عمر هذه المدونة التي حملَتْ مع صفحاتها تاريخ سوريا العريق، وعانت كما عانيتُ وعانت سوريا كلها حرباً لا تليق بعراقة هذا التاريخ المشرف.

  • بدأتُ المدونة أولاً عام 2006 بنشر صور أصورها بنفسي للأماكن الأثرية في سوريا مع معلومات أنقلها من ويكيبيديا على الأغلب، كانت كل رغبتي هي أن أنشر ما أصوره من عراقة الماضي السوري إلى العالم… ثم أضفت إلى مدونة سوريا ما أقرأه من أخبار المكتشفات الأثرية في الإعلام المحلي.
  • عام 2010 رفد المدونة فتح جديد مع جهد عظيم بدأه الزوجان الرائعات نزار واعتدال القاق حين أسسا على فيسبوك صفحة باسم “سوريا أسطورة لن تنتهي وجمر لن يخمد”، جمعا فيها أبحاثاً ومقالات مهمة حول التاريخ السوري، فتعاونّا معاً لنقل هذه المقالات إلى مدونة سوريا.
  • عام 2013 بدأ متطوعون بالعمل على تحسين وإغناء محتوى المدونة بعد بنائها من جديد فصارت المدونة الأشمل والأوسع على الوب المختصة بالتاريخ السوري القديم، باللغة العربية.

قُتلت المدونة أربع مرات في حياتها، وفي كل مرة كان الجهد المبذول في المدونة يُمّحي نهائياً، لكنها كما العنقاء السورية تحترق وتُحيى من جديد، وفي كل مرة تُحيى أفضل من سابقتها.

  1. المرة الأولى كانت بيد مخترق قال أنه سعودي، دمّر المدونة لأنه رأى أنها تنشر الكفر وتعادي الإسلام! رغم كونها حقيقة مدونة تهتم بالتاريخ السوري فقط.
  2. المرة الثانية كانت بسبب الحصار التجاري الذي فُرض على سوريا من قبل الولايات المتحدة الأميركية، وكان الموقع آنذاك مستضافاً على مخدم شركة أميركية ارتأت طردي فجأة لأنني سوري مع إغلاق الحساب ومنعي حتى من سحب نسخة احتياطية عن مواقعي، وأعادوا لحسابي المبلغ الذي دفعته أجرة للمخدم.
  3. المرة الثالثة كانت على يد شبيحة الأسد، دمّروا كل المواقع التي أديرها بما فيها مدونة سوريا، بغض النظر عن محتواها، فقط لارتباطها بي وبسبب نشاطي في ثورة الكرامة، وأعدتُ بناء الموقع بالكامل من بعدهم.
  4. المرة الرابعة كانت على يد سوري يقيم في كندا، استضاف مواقعي نكاية بالشبيحة ولأنه قادر على حمايتها من جيشهم الإلكتروني كما قال، لكنه هو نفسه تخلى عن استضافة مواقعي فجأة ودون سابق إنذار لأن مخدمه واجه هجمة إلكترونية روسية بسبب مواقعي كما قال، ويريد الخلاص من الهجمة بالتخلص من مواقعي فحذفها، وتأخرتُ عاماً بعد المرة الرابعة حتى أعدت بناء الموقع من جديد بسبب مشاغلي مع ثورة الكرامة.

اليوم أتمّ موقع مدونة سوريا عامه الثامن، وعلى الأمل بالمزيد من التطور والنجاح لهذه المدونة التي أراها رائعة، أتمنى لها المزيد من التطور والتوسع بما يليق بتاريخ سوريا العظيم عراقة التاريخ نفسه.

وأوجه شكري اليوم لكل من ساهم ويساهم في إغناء وإثراء محتوى مدونة سوريا في سبيل نشر التاريخ المشرف لكل الأجيال القادمة.

ولنا أن نتذكر قول عالم الآثار الراحل الدكتور عدنان البنّي: من واجبنا كأثريّين ومؤرّخين أن نعيد إلى بلادنا وأرضنا وآثارنا بهاء الماضي وشعاعه، وأن نستنطق كلّ أثر ليبوح بأسراره لنقيمه لبنة شامخة في صرح حاضرنا المتجدد ومستقبلنا الواعد

وتبق مدونة سوريا على عنوانها www.syriablog.net

مدونة سوريا

اترك تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s