مجزرة أسرى الحرية في حي القابون الدمشقي بتاريخ 15\7\2011


بقلم الشهيد عمر القابوني:

حي القابون ومنذ الأيام الأولى للثورة خرج ونطق بكلمة الحرية وقالها كل أهالي القابون الشعب يريد إسقاط النظام

في جمعة أسرى الحرية من العام الماضي خرج أكثر من عشرين ألف متظاهر ماكان من عناصر النظام الأسدي إلا أن قامت بإطلاق الرصاص العشوائي عليهم جميعا مع رصاص القناصة التي استهدفت المناطق القاتلة تحديدا في الجسم

بعدها خرج كل أهالي الحي في تشييعهم وقالوها بلسانهم وأفعالهم دم الشهيد مو نسيانينو

 

مجزرة أسرى الحرية في حي القابون كانت إحدى نقاط التحول في طريق الثورة السورية وتحديدا في العاصمة دمشق حيث خرجت مظاهرة كبيرة من مختلف أرجاء الحي كان عددها أكثر من سبعة وعشرين ألف متظاهر هتفو بصوت واحد الشعب يريد إعدام الرئيس ونادو للحرية

خلال ذلك قامت عناصر الأمن الأسدية بإطلاق النار بشكل عشوائي ومن مختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة والقناصة اسشتهد خلالها أربعة عشر شابا وكان عدد الجرحى أكثر من مئة جريح

 

في رسالة من أحرار القابون إلى العالم جميعا بدأت النشاطات السلمية في الحي منذ الليلة بكتابة العبارات المطالبة برحيل الأسد عن سوريا وتوزيع صور الشهداء على جدران الحي كلها ورمي المنشورات في الطرقات

 

نرجو الاهتمام بهذه الذكرى والعمل على إيصال الرسالة السلمية من الشعب السوري إلى جميع أنحاء العالم

 

مقطع فيديو بدقة جيدة يظهر العبارات التي ملأت الشوارع في حي القابون

 

مقظع آخر للمنشورات والرجل البخاخ في الحي

 

Like

اترك تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s